azmeel loadingجارى التحميل
اضغط لتجاوز الانتظار
شقق للبيع بالتقسيط, عقارات للبيع بالتقسيط

 

سجلت أسعار العقار في مصر، قفزات كُبرى خلال السنوات الأخيرة، سواء كانت هذه الوحدات العقارية للفئات متوسطة الدخل، أو وحدات فاخرة، لتتجاوز بذلك التدرج الطبيعي للأسعار بكافة أنحاء العالم، وتخالف التوقعات السائدة في تحليلات الخبراء الاقتصاديين بوجود أزمة تمويل في مصر الفترة الحالية.

وأجرت شركة يوجوف – الإماراتية دراسة على السوق العقاري في مصر ، كشفت عن أن 69% من العينة والمنتمين إلى القطاع ، أكدوا أن النمو في قطاع الاستثمار العقاري سيسير وفق معدلات طبيعية خلال الـ12 شهر المقبلة، وهو ما يعني استمرار عمليات الشركات لتوفير مزيد من الوحدات السكنية، وسط استقرار الأوضاع المحيطة.

كما أن انضمام مصر للاتحاد الدولي للعقار، خلال 2016، يُعد نقلة نوعية للسوق المصرية، بما يتيح للعالم والمستثمرين الأجانب أن يتعرفوا على السوق بجدية، خاصة في ظل حالة الاستقرار والتطور التي يعيشها القطاع في الفترة الحالية.

كما أن مصر اطلقت العديد من المشروعات الضخمة والتي تحتاج إلى شركاء دوليين من دول العالم ولا يقتصر الأمر فقط على المستثمرين والمطورين المحليين، حيث أن حجم الطلب على العقاري المصري أكثر من الإنتاج بفارق كبير، مما يعزز فكرة الاستقرار والأمان في الاستثمار بالقطاع، حيث ضمان الطلب المستمر.

وكان تأثير ذلك أن شهد قطاع العقارات المصري تطورًا إيجابيًا في الجزء الأخير من عام 2016 على الرغم من الانخفاض الملحوظ في قيمة الجنيه المصري، وارتفاع سعر الدولار، فقد أظهر القطاع العقاري تطورًا ثابتًا في معدلات النمو على عكس كثير من الأنشطة الاقتصادية، وذلك نقلًا عن تقرير  JLLللربع الثالث لعام 2016 والصادر بعنوان “نظرة عامة على السوق العقارية في القاهرة”.

ولا شك أن مجال التسويق الإلكتروني لسوق العقارات ينمو بشكل متزايد على مستوى العالم، حيث يرتفع نصيب السوق العقاري الرقمي بشكل ضخم سنويا ويدفع لتنامي حركة البيع والشراء بالقطاع، وقد نشط هذا المجال بمصر بشكل كبير، حيث أصبح هو العامل الأول بالتسويق لدى العديد من الشركات.

كما أصبح هناك العديد من الشركات المتخصصة في التسويق الإلكتروني للعقارات تنفق في هذا المجال أضعاف الميزانيات المنفقة في تطوير العديد من المشروعات الكبرى على مستوى العالم.

 

مشاريع متاحة